الأخبار, الاخبار

النمشان: أغلبية ملاعب الخليج تفتقد مواقع ذوي الاحتياجات الخاصة

0

طالب بتوفير أماكن خاصة لهم في «خليجي 21» .. وخدمتهم

النمشان: أغلبية ملاعب الخليج تفتقد مواقع ذوي الاحتياجات الخاصة

العمل على قدم وساق لتجهيز ستاد البحرين الوطني الذي يحتضن فعاليات دورة كأس «خليجي 21».

العمل على قدم وساق لتجهيز ستاد البحرين الوطني الذي يحتضن فعاليات دورة كأس «خليجي 21».

إبراهيم بن محمد من الرياض

الاقتصادية

اعترف المهندس سلمان النمشان مدير ستاد الملك فهد الدولي في الرياض، بأن غالبية الملاعب في منطقة الخليج ومنها البحرين التي تستضيف بعد أيام دورة كأس الخليج الـ 21 تفتقد وجود مناطق خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة، وأن إدارات الملاعب والاستادات تسمح لهم بالتواجد في أرضية الملعب كعرف تم التعامل به منذ فترة. وعلق النمشان على حديث توفيق الصالحي رئيس اللجنة الإعلامية في ”خليجي 21” حول الجماهير التي ستحضر من ذوي الاحتياجات الخاصة، بصفته عضو الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا”، قائلا: ”الاتحاد الدولي يمنع من لا يملكون صفة رسمية تواجدهم في أرضية الملعب، حيث حدد في لوائح وأنظمة المباريات التي يشرف عليها من يسمح لهم بالتواجد ولم ينص على تواجد إخواننا ذوي الاحتياجات الخاصة”.

م. سلمان النمشان

وكان توفيق الصالحي رئيس اللجنة الإعلامية قد أكد عدم وجود أماكن خاصة في المدرجات لذوي الاحتياجات الخاصة في الملاعب التي تستضيف الدورة وأماكن التدريب، وقال: ”تمت مناقشة الموضوع في الفترة الماضية وتم التنسيق بأن يكون ذوو الاحتياجات الخاصة في أرضية الملعب نظراً إلى عدم تمكنهم من متابعة وتشجيع المنتخبات من على المدرجات”. وأضاف النمشان ”في حالة عدم تواجد أماكن خاصة يسمح لهم بالدخول ويرفض ”فيفا” منعهم من عدم حضور المباريات كونهم يملكون الحق في الحضور والاستمتاع برياضة كرة القدم وخاصة في المحافل والبطولات المهمة ومنها دورة كأس الخليج التي تملك ثقلا مهما في المنطقة وبين مواطني دول مجلس التعاون الخليجي، فلا أحد يملك الحق في منعهم حتى لو لم يجدوا مكانا خاصا”. ووجه النمشان رسالة للجنة المنظمة العليا في دورة كأس ”خليجي 21” قال فيها: ”بحكم عدم وجود أماكن خاصة في المدرجات يجب تحديد أماكن خاصة لهم في الأرضية، شريطة أن تكون مناسبة لهم، بحيث يتابعون المباريات بشكل مميز ولا تكون بعيدة عن الحدث وضرورة عدم قربها من مقاعد الاحتياطيين مع التأكيد على أن تكون آمنة لهم ويتوافر فيها كامل احتياجاتهم وخدماتهم الطبية والاستهلاكية من مشروبات ودورات مياه وسيارة إسعاف وطاقم طبي وخلافه”. وأضاف ”بحكم أن وقت الدورة سيكون في فصل الشتاء يجب أن تقدم لهم مشروبات ساخنة وملابس واقية من البرد وتكليف مختصين بالتعامل معهم مدربين على التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة يكلفون بصفة رسمية من اللجنة المنظمة بالتعامل معهم منذ تسلمهم وحتى تسليمهم”. وطالب النمشان بعدم دخول مرافقيهم معهم، وقال: ”تكون هناك بوابة خاصة لهم معروفة يتسلمهم مختصون بهم من البوابة ويسلمونهم لذويهم بعد نهاية المباراة من نفس البوابة حتى لا تكون أرضية الملعب مزدحمة بالمرافقين ويؤثر ذلك في سير المباريات”. وشدد النمشان على ضرورة عدم تحركهم، وقال مخاطبا ذوي الاحتياجات الخاصة: ”من حقكم حضور أي حدث رياضي ومن حقنا عليكم خدمتكم من واقع مسؤوليتنا، لكن يجب عليكم الالتزام باللوائح والأنظمة بعدم التحرك في أرضية الملعب وعدم مضايقة أفراد المنتخبات أثناء وقبل وبعد المباريات خاصة أنها حساسة والتعامل مع المكلفين بخدمتكم والانصياع لتوجيهاتهم لما فيه سلامتكم وخدمتكم”. وتمنى النمشان للقائمين على الدورة التوفيق والنجاح لما فيه خدمة جماهير الكرة في منطقة الخليج، وقال: ”كأس الخليج حدث مهم لأبناء المنطقة وهي مونديال إقليمي ننتظره على أحر من الجمر، ونتمنى التوفيق للجميع ولمنتخبنا السعودي بالعودة بالكأس لمملكتنا الحبية”.

About the author / 

مدير الموقع

Leave a reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

مقالات و ابحاث