AGU_0_6_0_1
الأخبار, الاخبار

جامعة الخليج العربي تقيم دورة تدريبية متقدمة في مجال طيف التوحد

0 5

المنامة

1 فبراير2016

/بنا/

تستعد جامعة الخليج العربي بالتعاون مع المؤسسة الوطنية لخدمات المعوقين لتنظيم دورة تدريبية في مجال اضطراب طيف التوحد في الفترة من 19 ولغاية 21 ابريل من العام الجاري بمقر جامعة الخليج العربي بالمنامة.
وقالت الجامعة بأن الدورة تهدف إلى تعريف المتدرب على المفاهيم الخاصة بالقياس والتقييم وعلى أنواع المقاييس والاختبارات التي تطبق في مجال الاضطرابات العصبية النمائية بشكل عام واضطراب طيف التوحد بشكل خاص، و كذلك التعرف على آخر المستجدات في تقدير السلوك التوحدي، وخاصة ما يتصل بالتعديلات التي وردت في تشخيص التوحد في دليل التشخيص الإحصائي للاضطرابات النفسية والعقلية الإصدار الخامس DSM5 ، كما تهدف الدورة إلى التدريب على بناء الاختبارات والمقاييس التي يمكن تطبيقها في مجال اضطراب طيف التوحد، وأن يكون قادرا في نهاية الدورة على أن تطبيق المقاييس الحديثة التي تناولت قياس وتقدير السلوك التوحدي.
وقال منسق الدورة الدكتور السيد سعد الخميسي إن الدورة تأتي في سياق تطوير المفاهيم المتعلقة باضطراب طيف التوحد، حيث كان ينظر إلى التوحد على أنه أحد الاضطرابات النمائية الشاملة التي تظهر خلال الثلاث سنوات الأولى من عمر الطفل، والذي يتصف هذا الاضطراب بثلاث أعراض أساسية تتمثل في قصور في التفاعل الاجتماعي، وقصور في التواصل اللفظي وغير اللفظي، إضافة إلى الاهتمامات والأنشطة المحدودة. موضحاً أن أدلة التشخيص العالمية كانت تفرق بين اضطراب التوحد Autism Disorder ، وبين ما يعرف باسم اضطراب طيف التوحد Autism Spectrum Disorder، وكان يقصد به مجموعة من الاضطرابات التي تتشابه أعراضها مع أعراض التوحد مثل اضطراب اسبرجر Asperger ، واضطراب ريت Rett.
وتابع في مايو 2013 تم إصدار الدليل الخامس من دليل التشخيص الإحصائي للاضطرابات العقلية والنفسية والذي صنف اضطراب التوحد تحت مجموعة الاضطرابات العصبية النمائية الشاملة ، وأشار إلى أن محكات تشخيص التوحد تم تحديدها تبعا لهذا الإصدار في كل من القصور في التفاعل والتواصل الاجتماعي، وأن يكون لدى الطفل قصور في اثنين من كل من: مشكلات المعالجة الحسية، السلوك النمطي، السلوكيات المحدودة والمقيدة، والسلوك الروتيني. كما حدد التصنيف الجديد ظهور هذه الأعراض والمحكات خلال مرحلة النمو المبكرة من عمر الطفل ولم يحددها خلال الثلاث سنوات الأولى كما كان من قبل، إضافة إلى أنه أطلق مسمى طيف التوحد على كل من اضطراب التوحد وبعض الاضطرابات الأخرى التي تتشابه معه في الأعراض (مثل اضطراب اسبرجر) مع تمييز كل منهم ببعض العلامات والدلالات والأكواد التشخيصية.
يتكون البرنامج من (15) ساعة تدريبية موزعة على ثلاث أيام، بواقع 5 ساعات يومياً، تتضمن مقدمة عن الاختبارات والمقاييس، الاختبارات والمقاييس في مجال اضطراب طيف التوحد، التدريب على تصميم المقاييس، تشخيص التوحد في ضوء DSM 5، تطبيقات عملية.

تسعى الدورة ان يكون المتدرب قادراً على بناء أدوات قياس ذات أسس علمية، وكذلك الإلمام بأساليب القياس وببعض الأدوات الحديثة المستخدمة في مجال اضطراب طيف التوحد.

إلى ذلك، يحاضر في الدورة مجموعة من الأكاديميين المتخصصين وهم الدكتور السيد سعد الخميسي، الدكتورة مريم عيسى الشيراوي، الدكتورة رحاب حسن الزاير.

رابط الموضوع:

http://www.bna.bh/portal/news/708854

About the author / 

مدير الموقع
Profile photo of مدير الموقع

Leave a reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

مقالات و ابحاث